חיפוש באתר
 

حول المعبر

يقع هذا المعبر الحدودي عند مدخل نيتسانا، بجانب " قرية الشباب " نيتسانا وبلدة نيتسني سيناء ( وادي قادش – قادش برنيع )، في مجال المجلس الاقليمي " رمات نيجف – تلة النقب " . إنه معبر بري رئيسي من دولة إسرائيل إلى مصر لنقل الحمولة والبضائع في الاستيراد والتصدير.

يقع المعبر عند مفترق الطرق بين دولتين، ويشكّل النشاط التجاري فيه عاملاً مركزياً لتقوية العلاقات التجارية بين الدولتين.

تصل الحمولة والبضائع التي تمر من المعبر إلى مصر ومنها إلى دول أخرى. يوجد ارتفاع بمئات النسب في نشاط نقل الحمولة في المعبر في السنوات الأخيرة.

تؤدي أسعار النقل والرسوم المقبولة ،  بالإضافة الى ظروف التخزين الجيدة المعروضة في المعبر، إلى تفضيل العديد من المستوردين اجراء نشاطهم التجاري البري من خلال هذا المعبر، على النقل البحري. تُنقل الحمولة من كل مكان في مصر إلى كل مكان في إسرائيل، وتُرسل في نفس اليوم بواسطة طائرة أو باخرة إلى أماكن في أوروبا أو غيرها.

تاريخ المعبر :

بدأ يعمل المعبر البري " نيتسانا " عام 1982، بعد توقيع معاهدة السلام بين إسرائيل ومصر، بموازاة تفعيل معبرين حدوديين إضافيين : معبر رفع، الواقع بالقرب من مدينة رفح، ومعبر طابا، جنوب مدينة إيلات.

أستخدم هذا المعبر في بدايته كمعبر للمسافرين والمركبات/ السيارات  أيضاً . مع مرور الأيام، وبسبب الحركة الضئيلة في المعبر، تقرر إيقاف عبور المسافرين ومنذ ذلك الحين هدف المعبر هو نقل الحمولة والبضائع فقط.

يُسمى المعبر في الجانب المصري : " العوجا " ​

هدف المعبر : ​

يستخدم المعبر لنقل البضائع والحمولة من انواع مختلفة ومنوعة بما في ذلك :

المنتجات الغذائية ( إلى مناطق السلطة الفلسطينية بالأساس )

المواد الكيماوية

منتجات الورق الخام

الاسمنت ومواد البناء

الحبوب والبذور

الحضروات المجمدة

الأسماك المثلجة

منتجات النسيج

منتجات النايلون

منتجات الكهرباء

التوابل

الزجاج